من دفتر اليوميات


السبت 2003-07-05
ذهبت إلى رام الله. الطريق إلى رام الله مثيرة للأعصاب، بسبب الحواجز والفوضى. بقيت في وزارة الثقافة بعض الوقت، ثم ذهبت إلى مركز خليل السكاكيني لمقابلة محمود درويش وحسن خضر. ذهبت مشيًا على قدميّ لكي أحارب الكوليسترول السيّء في دمي. وجدت محمود درويش منهمكًا في قراءة بعض موادِّ العدد الجديد من الكرمل. تبادلنا المجاملات المألوفة. أبدى محمود إعجابًا بإحدى قصصي المنشورة في صحيفة الرأي الأردنيّة، وهي قصَّة "كلب بريجيت باردو" تذكّر محمود عنوان القصة وقال إنه قرأها وأعجب بها. وقال: لقد تألقّت تمامًا في قصصك الأخيرة. وكنت قد نشرت ثماني قصص قصيرة في العدد 74 من الكرمل. حسن خضر شارك محمود درويش في الإطراء على القصص. شكرت محمود على إطرائه وكذلك حسن، ثم تحدّثنا عن الورطة الأمريكيّة في العراق بسبب الغباء الأمريكيّ في التعامل مع شعب العراق. بعد ذلك، ودّعت محمود وحسن وغادرت مركز السكاكيني متّجهًا إلى القدس.
تاريخ الإدراج: 21 / 03 / 2017





بنت وثلاثة أولاد في مدينة الأجداد 2012

allstory.jpg 
 الأعمال القصصية الكاملة 
 
   


فرس العائلة -2013



موزاييك الحب 2012